التخطي إلى المحتوى
تأكد مقتل ٥ دبلوماسيين إماراتيين في أفغانستان والإمارات تعلن الحداد

أكدت الجهات الرسمية في الإمارات خبر مقتل ٥ من دبلوماسييها في الهجوم الذي استهدفهم في مدينة قندهار في مقر الوالي هناك هيومان عزيزي .

الهجوم الذي وقع ليلة أمس وصدرت بيانات أولية من الحكومة الإماراتية ووزارة الخارجية بالإعلان عن تفاصيل مقتضبة دون التأكيد علي وفاة أى من الدبلوماسيين أو حجم الإصابات وأكتفي البيان الأول بالتأكيد علي إنشاء الخارجية الإماراتية ووحدات من الجيش غرفة عمليات لمتابعة الموقف .

ومع صباح اليوم صدر بيان عن رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ينعي فيه الخمسة الشهداء ويصفهم بنخبة من شهداء الوطن ويدعو إلي تنكيس الأعلام حداداً علي أرواح الشهداء في كافة الوزارات ومؤسسات الدولة حداداً. علي أرواحهم .

وأكد البيان علي أن مهمة الشهداء الخمسة كانت إنسانية بالدرجة الأولي وقائمة علي إفتتاح عدد من المشاريع الإنسانية التعليمية والصحية تحمل اسم الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وأنهم كانوا في مقر ضيافة والي قندهار عن وقوع الحادث وتعرضوا للعمل العسكري الذي أودي بحياتهم .

ولم يعلن حتي الآن تفاصيل الحادث كاملة ونوعية الهجوم وكيف تم كما لم تعلن البيانات الصادرة من الإمارات عن موعد الجنازات وقدوم الجثامين واكتفت البيان علي التأكيد علي انعقاد غرفة العمليات المشتركة بين الخارجية الإماراتية والقوات المسلحة الإماراتية لمتابعة الحادث .

في ذات السياق تشير تقارير أن الهجوم الذي تعرض له الدبلوماسيين الإماراتيين هو الأكبر من نوعه في الآونة الأخيرة ويحمل دلالات مهمة علي مسار السياسة الإماراتية التي تكتسب أعداء جدد بشكل متسارع نتيجة دعمها للأنظمة الديكتاتورية في المنطقة وتمويلها لحروب تستهدف شعوب وأقليات بعينها وهو الأمر بحسب آراء المهتمين بالشأن الإماراتي المكلف والذي يحمل مخاطر كبري ويتطلب الأمر بناء علي ذلك درجة حماية أكبر لرعاياها بالدول الخارجية .

عن الكاتب

identicon

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *