التخطي إلى المحتوى
اليونسكو تحتفل باليوم العالمي للغة الام 2017 تحت عنوان نحو مستقبل مستدام بفضل التعليم متعدد اللغات

ضمن الاستعدادت الخاصة من أجل الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية تنظم اليونسكو احتفال خاص بذلك تحت عنوان نحو مستقبل مستدام بفضل التعليم متعدد اللغات ويأتي هذا الامر في اطار رغبة اليونسكو في العمل على دعم التعليم في اللغة العربية وكذلك دعم تعليم الام والعديد من الثقافات واللغات الاخرى المختلفة، بالاضافة إلى المساهمة في التعليم من أجل مفهموم المواطنة العالمية.

ويأتي الهدف من ذلك بناء على المبادرة التي اطلقتها اليونسكو خلال عام 2016 والتي جاءت تحت عنوان التعليم من أجل الناس والكوكب، بناء مستقبل مستدام للجميع، بحيث يدعم هذا اليوم العالمي للغة الام الهدف الاساسي التي تقوم عليه فكرة التنمية المستدامة.

والذي ينص على فكرة ضرورة العمل على تعليم الاطفال وكبار السن ومختلف المراحل العمرية من أجل وصول إلى جيل متعلم وواعي ضمن مختلف الأمور السنة وذلك مع الوصول إلى سن 2030 فيكون جميع العالم متعلم دون اي تغيرات في مجال الثقافات وكذلك العمل على دعم اللغات المختلفة التي تتواجد ضمن هذه الدول.

وتأتي فكرة التنمية المستدامة ضمن الامور التي تتعلق فيها الاتفاقيات الخاصة بالشؤون ودعم الامور المدنية والثقافية المختلفة، بحيث تسعى مختلف دول العالم إلى تحقيق العديد من الامور المختلفة ضمن ثقافتها وتهدف إلى العمل على تنمية الثقافة المتعلقة بشعوب العالم وايجاد البدائل المناسبة لهم في مختلف الاوقات والظروف التي تعيشها البلاد.

عن الكاتب

identicon

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *