التخطي إلى المحتوى
تصريحات ترامب بخصوص دعم إسرائيل تثير غضب فلسطيني والسلطة وحماس تردان

أثارت التصريحات التي أدلي بها دونالد ترامب بخصوص دعم إسرائيل غضب فلسطيني واسع متهمين ترامب بدعم إسرائيل بعنصرية واضحة في إنتهاكتها بحق الفلسطينيين .

وكان ترامب صرح بتصريحات أثناء إستقباله بنيامين نتنياهو رئيس الوزارء الإسرائيلي أكد فيها دعم إسرائيل ضد قرارات الأمم المتحدة التي وصفها بالأحادية وتمني أن يتم نقل السفارة الأمريكية إلي القدس وهي التي وعد بها من قبل أثناء حملته الإنتخابية وطالب الفلسطينيين بالكف عن معاداة إسرائيل والعديد من النصريحات التي تصب جميعها في خانة دعم إسرائيل دعم كامل غير مشروط .

من جانبها صرحت السلطة الفلسطينية رداً علي ما قاله دونالد ترامب أنها تؤيد حل الدولتين والتمسك بالقدس عاصمة لفلسطين فيما كان ترامب ذهب بعيداً وتحدث عن دولة واحدة يقصد به بالطبع إسرائيل .

تصريحات السلطة أعقبها تصريحات لحماس التي تختلف مع السلطة في نظرتها للحل حيث تري حماس أنها لا تعترف في المجمل بالإحتلال الإسرائيلي بينما يحاول رجال سلطة عباس أقتسام الأراضي الفلسطينية بين فلسطين وقوات الإحتلال .

حماس صرحت بشكل مباشر علي أن أمريكا تدعم إسرائيل بشكل كامل وأنها توفر غطاء للعدوان علي الشعب الفلسطيني ونهب أراضيه وأن علي السلطة الفلسطينية أن تتراجع عن فكرة السلام مع إسرائيل أو القبول بأمريكا كوسيط للتفاوض العبثي بحسب بيان حركة حماس المكتوب والتي تسلمت وسائل الإعلام نسخة منه .

وكان دونالد ترامب وعد خلال حملته الإنتخابية بنقل السفارة الأمريكية إلي القدس بإعتبارها عاصمة لإسرائيل وهو الأمر الذي فجر غضب فلسطيني من كون هذه الخطوة تعد تهويد للمدينة المقدسة إلا أن إسرائيل تلقت الضوء الأخضر ومنذ ذلك الحين وهي ترتكب العديد من الإعتداءات بحق الفلسطينين في مدن الضفة والقدس بشكل واسع مصحوبة بحملة إعتقالات هي الأضخم .

عن الكاتب

identicon

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *