التخطي إلى المحتوى
ريال مدريد يضع قدم في نصف نهائي دور ابطال اوروبا على حساب نابولي

انتهي اللقاء الذي جمع بين نادي ريال مدريد ونابولي الايطالي بالفوز الكبير لنادي ريال مدريد وذلك بنتيجة ثلاث اهداف مقابل هدف، وتقام المباراة على ارضية ملعب ريال مدريد والتي شهدت مشاركة كبير من قبل محبي نابولي، ولقد شهدت المباراة ابداع وتألق كبير من قبل لاعبون فريق نابولي على الرغم من ضعف خبرتهم في مجال كرة القدم العالمية.

ولقد بدأ المدرب الفرنسي زين الدين زيدان المباراة بتشكيلة التالية : كيلور نافاس – داني كارفاخال – رافاييل فاران – سيرجيو راموس – مارسيلو – كاسيميرو – توني كروس – لوكا مودريتش – خاميس رودريغيز – كريستيانو رونالدو – كريم بنزيمة.

ولقد اظهرت التشكيلة عودة الاعب خاميس روديغيز لأول مرة منذ ما يقارب شهرين عن الغياب عنها، إلا ان صحيفة الماركة المدريدية تحدثت عن ان هناك امر غريب بالنسبة للاعب الفاور موراتا لكون هذه المباراة رقم 14 يجلس بها الاعب على دكة الاحتياط.

اما بالنسبة لتشكيلة فريق نابولي فقد ظهرت على النحو الآتي:

بيبي رينا – السيد هيساج – راؤول ألبيول – كاليدو كوليبالي – فوزي غلام – أمادو دياوارا – بيوتر زيلينسكي – ماريك هامسيك – خوسيه كاليخون – لورنزو إينسيني – دريس ميرتنز

وهي التشكيلة المعتادة للفريق الايطالي وذلك بسبب عدم تواجد الاسماء العديدة والمختلفة ضمن دكة الاحتياط الخاصة بالفريق، ولقد بدأ الشوط الأول من خلال ضغط كبير من لاعبون ريال مدريد وذلك كانت في الدقيقة الأولى التي قام بها الاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو بتمرير كرة إلى بنزيما لكن حارس مرما نابولي تمكن من التصدي إليها

وفي الدقيقة 6 قام الاعب كريستيانو رونالدو بتمرير كرة رائعة لجناح ريال مدريد ماسلوا إلا انها جاءت بعيدة عن المرمى، وفي الدقيقة 8 تمكن الاعب لورنزو إينسيني من تسديد الكرة إلى مرمى الحارس كارلو نافاس والتي ترتب عليها تسجيل هدف التقدم لفريقة بشكل رائع ولمسة فنية جميلة جدا، وفي الدقيقة 12 قام الاعب كريستيانو رونالد من ارسال كرة عرضية إلى بنزيما والتي جاءت فوق المرمى.

وفي الدقيقة 18 قام الاعب كارفخال بارسال عرضية إلى الاعب بنزيما والذي وضعها براسية رائعة في مرمى نابولي معلن التعادل لفريق ريال مدريد، ولقد تمكن الاعب ونجم خط وسط ريال مدريد لوكا مودريتش من اعطاء كريستيانو رونالدو انفراد مع المرمى خلال الدقيقة 28 لكن اضاعها وذلك من خلال تسديدة تعلوا.

وفي ذلك ظهرت الشوط الاول مجموعة متناسبة من التسديدات والتمريرات المختلفة بين كلا الفريقين مما ترتب عليه انتهاء الشوط الأول بالتعادل الايجابي.

مع بداية الشوط الثاني قام الاعب كريستيانو رونالدو باعطاء تمريرة لتوني كروس الذي سدد من لمسة واحدة أسفل الزاوية اليسرى لرينا محرزاً الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 49، وكذلك في الدقيقة 55 التي تمكن كاسميرو من حصول على كرة ارتدت من الدفاع واعلان خلالها تسجيل الهدف الثالث للفريق الملكي وبذلك يكون وضع الفريق الملكي نصف قدم في الدور النصف نهائي.

عن الكاتب

identicon

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *