التخطي إلى المحتوى
ظهور وجه الأميرة ديانا في نفق جسر “ألما”

الأميرة ديانا أميرة ويلز والتي رحلت عن عالمنا منذ 21 عام في حادث مروع ظهر وجهها فجأة أمام الجميع داخل النفق الذي انتهت حياتها داخله حيث تفاجأ الفرنسيون بظهور وجه الأميرة الراحلة على العمود الثالث عشر داخل نفق جسر “ألما” في العاصمة الفرنسية باريس والذي حمل توقيع الفنان المعروف باسم “7Nuit” حيث أكد أنه قام برسم وجه الأميرة الراحلة في الرابعة فجراً لكي يكون على يقين من عدم وجود الكثير من السيارات داخل النفق.

الأميرة ديانا

الحادث الذي أنهى حياة الأميرة ديانا:

كانت الأميرة الراحلة تُعرف بأميرة القلوب حيث كانت تأسر قلوب الجميع من خلال حبها للأعمال الخيرية حول العالم وقد غادرت عالمنا في حادث سير مروع يوم 31 أغسطس عام 1997 م حيث كانت تسير بالسيارة برفقة صديقها رجل الأعمال دودي الفايد وقد أسفر الحادث عن وفاة الأميرة ديانا وصديقها وكذلك سائق السيارة.

وقد صرح رجل الإسعاف “كزافيه غورميلون” لمصادر موقع بوابتي نيوز أنه قد تلقى خبر الحادث وأنه توجه مع فريقه لموقع الحادث على الفور ليشاهد الأميرة وهي في حالة رعب وفزع وتقول “يا إلهي ما الذي حدث؟” وقد أكد أن الأميرة الراحلة كانت تعاني من جروح طفيفة في كتفها الأيمن ولم يكن يظن أن تلك الجروح من الممكن أن تودي بحياتها إلا أنها توفيت داخل مستشفى “بيتييه سالبيتريير” في باريس مما أثار دهشة “غورميلون” بشدة حيث أن جروح الأميرة لم تكن بتلك الدرجة التي قد تنهي حياتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *